التخطي إلى المحتوى
الرئيس العراقي صالح يدعو لتعديلات وزارية تحسن من اداء الحكومة القائمة

اعلن برهم صالح الرئيس العراقي انه قام بالتوجيه لفتح تحقيق عاجل في الاعتداءات التي طالت عدد من المحتجين الذين خرجوا في المظاهرات والاحتجاجات الاخيرة في العراق منذ الاول من اكتوبر الجاري، كما ودعا الى اجراء تعديل وزاري لتحسين اداء الحكومة العراقية بما يحقق الطفرة النوعية في عملها وتحسين الاداء الحكومي القائم حاليا.

كما اوضح المكتب الاعلامي للرئيس العراقي ان الرئيس شدد بعد لقائه عدد من المحافظين على اهمية حماية المتظاهرين السلميين وحماية الامن العام ومنع اراقة مزيد من الدماء.

واكد على اهمية فتح تحقيق كامل بشان جميع الاعتداءات التي حصلت للمتظاهرين في المحافظات العراقية، واهمية التصدي لاي اعتداءات على القوات الامنية والممتلكات العامة والخاصة، واكد انه سوف يدعم تعويض المتضريين والعمل على محاسبة كل من سولت له نفسه اطلاق الرصاص على المتظاهرين من المجرمين والخارجين عن القانون.

الجدير بالذكر ان البرلمان العراقي عقد الثلاثاء الماضي اول جلساته بعد اسبوع من الاحتجاجات التي جاءت مناهضة للحكومة السعودية، والتي خلفت عشراق القتلى والجرحى واثارت ازمة سياسية تحتاج الى حوار وطني حسب ما قاله الرئيس صالح، كما اقر البرلمان العراقي عدد من القرارات والاصلاحات من اجل تهدئة الشارع العراقي.

كما عقد رئيس الحكومة العراقية عادل عبدالمهدي اجتماعات ماراثونية مع رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، ومجلس الوزراء وزعماء العشائر وكبار قضاة العراق للبحث في هذه المسالة، واكد مكتبه في تصريحات ان الحياة في العراق وبغداد بالاخص عادت لطبيعتها بعد اسبوع كامل من التظاهرات الدامية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *