التخطي إلى المحتوى
تشكيل لجنة تحقيق لكشف مُلابسات حريق قطار الحرمين

أوصى أمير منطقة مكة المكرمة والمستشار الخاص بخادم الحرمين الأمير خالد فيصل بتشكيل لجنة تحقيق لكشف مُلابسات حريق قطار الحرمين، الذي إندلع أمس الأحد في محطة قطار الحرمين في منطقة جدة ووصلت إلى المستشفيات إحدى عشر إصابة في صفوف المواطنين، فيما أتت النيران على مساحة شاسعة من المحطة في منطقة السليمانية علماً بأن محطة قطار الحرمين تم إفتتاحها حديثاً وتحديداً منتصف العام الماضي، وهو ما آثار الكثير من التساؤلات حول سبب حريق قطار الحرمين، وقد تم تشكيل لجنة تحقيق للوقوف على اسباب حريق قطار الحرمين ومحاسبة المتسببين فيه.

كما أكد الأمير خالد الفيصل أنه من المبكر الحديث عن تحميل المسئولية لأشخاص وجهات محددة، ودعا الإنتظار لحين إنتهاء التحقيقات الخاصة بحريق قطار الحرمين وأضاف بأن هُناك لجنة مُشكلة من وزاراتي الداخلية والنقل كلاً على حدة للتعرف على كافة مُلابسات الحادثة المؤسفة التي وقعت في محطة قطار الحرمين والتي شاهد دخانها غالبية المواطنين في مدينة جدة لشدة وكثافة الدخان المُتصاعد منها.

من جِهة أخرى فقد أعلن الدفاع المدني السعودي في ساعة مُتأخرة من مساء أمس تمكنه من السيطرة بشكل كامل على حريق محطة قطار الحرمين، علماً بأن بداية الحريق كانت في الساعة الثانية عشر ونصف ظهراً بتوقيت مكة ولكن ضخامة النيران وإمتدادها في المحطة جعل من الصعب السيطرة عليها في وقت زمني قصير.

لم يتم الكشف حتى الآن عن حجم الأضرار التي لحقت بمحطة قطار الحرمين ولكن رجحت العديد من الجهات أن تكون ضخمة وكبيرة، بفعل إستمرار النيران لساعات وقد توقفت حركة النقل والمواصلات في محطة قطار الحرمين لحين الإنتهاء من ترميم المحطة وإعادة قدرتها على العمل في ظروف آمنة في الفترة القريبة القادمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *