التخطي إلى المحتوى
بعد الاعلان عنه كعلاج لكورونا. الولايات المتحدة تسحب استخدام هيروكسي كلوروكين

هذا وقد أعلنت ادارة الغذاء والدواء الأمريكية عن سحب أي استخدام طارئ لدواء “هيدروكسي كلوروكين” الذي كان من المُقترح أن يكون كعلاج لوباء كورونا المُستجد .

 

كما وقالت الادارة العامة للغذاء والدواء أنَّ هناك الكثير من الأدلة التي أثبتت على عدم فعالية هذا الدواء كعلاج للفيروس , وأنَّهُ من غير المعقول أن يعتقد أحد أنَّ هذا الدواء له تأثير قوي وفعال ومُضاد للفيروس .

 

هذا وتحدَّث الرئيس الأمريكي في وقت سابق عن هذا الدواء والترويج له, وذلك من خلال استخدام “هيدروكسي كلوروكين” والذي اعتبره أنَّهُ علاج لفيروس كوفيد-19 .

 

حيثُ عبرت الادارة يوم الاثنين عن أنَّ التجارب لهذا الدواء التي أُجريت في الحالات التي فيها موت سريري لم تكن ذات نتائج فعَّالة لعلاج الفيروس, ولم يكن العلاج فعَّالاً في معالجة الفيروس المميت , هذا وقد فشلَ العلاج في اكساب الناس الوقاية من الفيروس .

 

حيثُ ردَّ ترامب على الادارة العامة للغذاء والدواء أنَّهُ سبق وأن تعاطى هذا الدواء بعدما أُعلن عن عدة اصابات في البيت الأبيض , وقال: ” أنا جربتُ هذا الدواء ولم أتعرض لأي أعراض جانبية ” .

 

كما وقال الرئيس الأمريكي ترامب: “هناك العديد من الأشخاص الذين قالوا له أن قد أنقذ حياتهم من خلال اخبارهم بهذا العلاج المناسب جداً لهم وأنهم قد شُفِيُوا” .

 

كما وأُعلِنَ حديثاً عن توقُّف تجارب استخدام دواء “هيدروكسي كلوروكين” لكمية الجدل الكبيرة الحاصلة عبر الانترنت حول الفوائد أو الأضرار لهذا الدواء وخصوصاً وجود مادة الكلوروكين المرتبطة به بشكل كبير .

 

هذا واستنكر الكثيرين ما قام به الرئيس الأمريكي “ترامب” من تشجيع الناس على استخدام هذا الدواء كعلاج, الأمر الذي أصبح فيه ترامب في موضع سُخرية من الكثيرين وهذا ما دعت اليه منظمة الصحة العالمية من عدم الالتفات لما يقوله ترامب والسعي خلف التجارب والأبحاث والعلاجات التي تُقررها منظمة الصحة العالمية والتي تكون مبنية على تجارب كثيرة وصحيحة ولا لبسَ فيها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *