التخطي إلى المحتوى
ألمانيا الإخوان وإيران وحزب الله الأخطر على أمننا

ألمانيا الإخوان وإيران وحزب الله الأخطر على أمننا ، في تقرير صحفي نقلا عن المخابرات الداخلية في الدولة الالمانية يوم الثلاثاء 16-6-2020 في الولاية الالمانية بادن ، وذلك عبر تقريرها السنوي ان المنظمات الارهابية التي تم ذكرها تشكل خطر كبير جدا على الامن العام في الولايات الالمانية ، والمقصود هنا في الجمعات الارهابية كم تم ذكرهم في التقرير هم جماعة الاخوان والعديد من الجامعات الارهابية ، ويذكر ان العدد التابع للإخوان في الولاية الالمانية  بما يزيد عن 190 فرد تابع لتلك المنظمة .

جانبا الى ميليشيات حزب الله التي تم فرض الحظر عليها في المانيا خلال الشهر المنصرم ، وفي التقرير الصحفي ان عدد التابعين لتلك المنظمة نحو ما يقارب الـ75 فردا في الولاية الالمانية بادن المنظمين حديثا ، وحسب التقرير ان العدد الاجمالي لهم في الاراضي الألمانية بشكل عام يصل العدد الى الف وخمسون فردا .

اضافة الى ذلك ذلك ، أشار تقرير المخابرات المحلية الالمانية  إلى وجود أشخاص قدموا لاجئين من العراق في السنوات الأخيرة ، وذلك ساهم بشكل كبير جدا  في زيادة عدد الأشخاص الذين يتبعون الى  الدولة الايرانية في الدولة الالمانية ، وقال رئيس المخابرات الالماني ان هذه الجماعات الاكثر خطرا على امن البلاد ، وسوف نعمل في الوقت القريب على غربلة الاراضي الالمانية من هذه المنظمات الارهابية ، التي تعمل فقط لمصالحها الشخصية في مناطق الصراع والتوتر .

وفي الفترة الاخيرة صنفت الحكومة الالمانية ان هؤلاء جماعات ارهابية وسوف نفرض عليهم الحظر الكامل واشار الرئيس الالماني ان ايران تدعم اولئك الجماعات لهداف سياسية واره8ابية في آن واحد ، وان قواتنا لن تتهاون بشأن تلك المنظمات نهائيا ، ويذكر ان الحكومة الألمانية تفرق بين الحزب السياسي لتلك المنظمات والذراع العسكري الخاص بهم .

والجدير بالذكر وفي الوقت الحالي ان الاتحاد الاوروبي يصنف هذه الميلشيات في القائمة الارهابية المتعارف عليها دوليا ، وذللك استنادا الى القانون الدولي ، وقال الاتحاد الاوروبي ان الجانب السياسي من تلك المنظمات لا تنطبق عليهم قرارات الذراع العسكري .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *