التخطي إلى المحتوى
قرار أميركي يُفيد بتمديد حظر بيع الأسلحة لإيران
Dienstag, den 9. Mai 2006 nahm die amtierende EU-Ratsvorsitzende, Österreichs Aussenministerin Ursula Plassnik an einer Sitzung des UN-Sicherheitsrates zur Lage im Sudan im UNO Hauptquartier in New York, USA teil.

قامت الولايات المتحدة بتقديم مشروع الى مجلس الأمن الدولي , ويشمل المشروع سلسلة من أهم القرارات التي اتخذتها أمريكا وستتخذها بحق ايران على خلفية نشاطها بالمنطقة وهجماتها المتكررة .

كما وشملت هذه القرارات منع جميع الدول الأعضاء في المجلس من بيع أو نقل الأسلحة لايران أو قيام ايران بنقل سلاحها للخارج , كما وتشمل أيضاً عى تفتيش كافة البضائع المتوجهة الى ايران والخارجة منها في سعي من أجل توقيف كافة الأنشكة التي تقوم بها ايران والتي تتمثل في هجماتها وعملياتها في الشرق الأوسط وخصوصاً دعمها في بعض الأحيان لحركات المقاومة .

كما وتُعتبر هذه المسودة التي تتعلق بمشروع القرار الاميركي الذي تقدمت به أمريكا بشأن ايران , كما وأنها تقع تحت الفصل السابع من الميثاق , وهو ما يتم دراسته الآن بين كافة الدول الغربية الموجودة في مجلس الآمن , والتي هي (الولايات المتحدة, بريطانيا, فرنسا) , كما وتتطلع واشنطن أن تقدم هذه الوثيقة الى روسيا والصين في البداية , ثم ستقوم بعد ذلك بتقديمها الى أعضاء مجلس الأمن , وسيتم من أجل التفاوض مع حُلفاؤها الدائمين والذين هم (بريطانيا, فرنسا) .

كما وقامت أمريكا في المرة السابقة بتقديم مسودة الى روسيا , وحسب المحللين السياسيين , فقد قالوا أنَّ المسودة الجديدة التي تُقدمها الولايات المتحدة ستكون أشد من سابقتها بكثير و وهو أمر سيُثير الكثير من المتاعب لايران .

كما وتحدث وزير الخارجية الأمريكي الى أنَّ هذا القرار الذي يُفيد بحظر دخول أ, خروج الأسلحة الايرانية وتفتيش كامل البضاعة الداخلة والخارجة منها  سينتهي بتاريخ 18 أكتوبر , وهذا القرار وفقاً لقرار مجلس الأمن , رقم 2231 .

كما وأعرب العديد من المسؤولين الأمريكيين الى أنَّ نهاية القرار الذي ينص على حظر دخلول أو خروج الأسلحة من ايران يُثير قلقهم , قائلين: “انَّ الولايات المتحدة الأمريكية ستمنع أن يتم الغاء القرار” .

كما وتسعى واشنطن الى تطبيق كافة العقوبات المُتاحة على ايرام من أجل ردعها عن مواصلة برنامجها النووي الذي تعتبره أمريكا أنَّهُ سيشكّل خطراً كبيراً على الولايات المتحدة وحليفتها اسرائيل , وقال مسؤولون أمريكيين الى أنَّ عدم التزام ايران بالاتفاق مع النووي مع الولايات المتحدة سيضع ايران ضمن عقوبات كبيرة عليها , ستعاني منها كثيراً اقتصادياً .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *