التخطي إلى المحتوى
طهران تغير روايتها الواشي بسليماني رصد قواتنا بسوريا

طهران تغير روايتها الواشي بسليماني رصد قواتنا بسوريا قبل عدة ايام من اتخاذها عدة اجراءات نقلا عن المجلس الايراني حول قضية مقتل سليماني ، تغير ايران مقالها عن من  اتهم بالتجسس على تحركات قائد القوة قدس قاسم سليماني ، أعلنت طهران في تاريخ يوم السبت 13-6-2020 أن محمود موسوي مجد ، الذي حكم عليه بالإعدام مؤخرًا ، ليس له علاقة بقتل سليماني. . مشيرا إلى أنه كان يوفر معلومات لمخابرات أجنبية.

وأوضح أيضًا ، وفقًا لوكالة الطلاب الإيرانية “إسنا” ، أن ملف موسوي مجد يعود إلى 2018 و 2019 ، مضيفًا أن هناك متهمين آخرين في القضية ، وقد صدر الحكم ضده و كان مدعوما ، وايضا تمت متابعة وان اعتقاله ليس مرتبط بعملية اغتيال سليماني ، ولكن بسبب الادلاء في المعلومات الخاصة في تحركات سليماني في سوريا .

واضافة الى ذلك ان سبب صلة المجني والمتهم بقوات فيلق القدس خلال مرور السنوات المنصرمة ، افاده في تقديم المعلومات والكشف عن تحركات سليماني بكل سهولة ، خاصة ان الشخص المتهم كان قريبا بشكل كبير جدا في قائد فيلق القدس سليماني ، ويعرف كافة التفاصيل والمعلومات الخاصة بالقائد .

وأشار إلى أن علاقة المتهم كانت في المقام الأول في سوريا ، لأنه وأسرته يقيمون هناك ، وعمل هناك مع القوات الإيرانية وجمع معلومات عن أنشطتهم ومعسكر العمل في وزارة الدفاع الإيرانية وقدمها الى القوات الامريكية التي لها مصلحة كبيرة جدا في قضية اغتيال سليماني ، قائد فيلق القدي الايراني .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *