التخطي إلى المحتوى
بالعناق والقبلات شعب نيوزلندا يتنفس الحرية بعد كورونا
The most famous landmark in Wellington.

بالعناق والقبلات شعب نيوزلندا يتنفس الحرية بعد كورونا ، نزل النيوزيلانديون يوم الثلاثاء إلى الشوارع وتبادلوا العناق والقبلات للاحتفال برفع القيود المفروضة منذ ما يقرب من 3 أشهر وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد ، وذلك بعد اعلان الداخلية ان الوباء تمت السيطرة عليه ولا وجود له داخل الاراضي النيوزلندية .

وفي سياق آخر أعلنت الدولة النيوزلندية  الواقعة في الجانب الجنوبي من المحيط الهادئ ، خاصة ان عدد سكان هذه الدولة  يبلغ 5 ملايين نسمة ، وتم التأكيد على خلوها من الوباء خلال تاريخ  يوم الاثنين 8-6-2020 أنها خالية من فيروس كورونا ، لتصبح واحدة من أوائل الدول في العالم التي عادت إلى الحياة الطبيعية ، وهذا الانجاز العظيم يرجع الى الجهود التي بذلتها السلطات والحكومة في هذه الدولة استطاعت ان تسيطر على هذا الوباء من خلال الاجراءات الاحترازية والمشدد التي تم تطبيقها بكل جدية ومسؤولية .

وبعد الانتهاء من هذا الوباء تقرر العودة الى الحياه الطبيعية و رفع كافة القيود المفروضة على الناس في الاماكن العامة والخاصة وكافة المرافق في هذه الدولة  مثل المقاهي والمحلات التجارية وايضا ترجع الحياه الرياضية والملاعب والنوادي الليلية والتجمعات العامة وغيرها دون أي قيود او اجراءات احترازية ، ولكن ستكون القرارات صارمة فقط على الداخل والخارج من البلاد وخاصة الاشخاص المسافرين والقادمين من الخارج .

وأعلنت نيوزلندا انتهاء الوباء لديها، في نفس الآونة انه يوجد الكثير من الدول العظمى حول العالم اقتصاديا وعالميا انها لم تتمكن من الانتهاء من ذلك الفيروس ، واستنادا الى ذلك سوف يتم عقد الكثير من الجلسات والاجتماعات من اجل دراسة تجربة هذه الدولة في التخلص من فيروس كورونا ، وايضا من اجل الاستفادة من هذه الدولة لكافة الدول التي لم تتمكن من السيطرة على الفيروس .

والسبب في التخلص من ذلك الفيروس هو ان الشعب اراد النجاح والوصول الى المستقبل المشرق ومن اجل العيش حياه طبيعية خالية من الامراض والفيروسات ، وتشكرت السلطات النيوزلندية على تعاون الشعب وانها تقدر الوعي الكامل لدى شعبها ، وهذا ما لعب دور كبير في تخطي هذا الفيروس .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *