التخطي إلى المحتوى
واشنطن تتخوف من أزمة إنسانية جديدة في سرت

واشنطن تتخوف من أزمة إنسانية جديدة في سرت ، في  تصريح صحفي ورد عن السفارة الامريكية في دولة ليبيا تعبر عن خوفها من أزمة إنسانية جديدة في سرت على الارجح سوف تؤدي الى تدهور الاوضاع ، وقالت إن التصعيد في سرت سيزيد من الانقسام ويزيد من معاناة المدنيين في ليبيا ، لهذا دعت جميع الاطراف من اجل الوصول الى حل ينهي تلك الخلافات التي تعمل على تدهور الاوضاع في المنطقة.

وجاءت دعوة السفارة الأمريكية في ليبيا لجميع أطراف النزاع لوقف التصعيد بالتزامن مع نداء عاجل أصدرتها الدول الأوروبية.

وايضا تحدث  المفوض السامي للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمن ” جوزيب بوريل ” ومجموعة من الوزراء الأوربيون وذلك من اجل الوصول الى حل قطعي لوقف اطلاق النار في كافة المناطق المتوترة في الدولة الليبية ، ومن اجل الوصول الى السلام الدائم وذلك سوف يكون من خلال المفاوضات التي يتم عقدها من قبل الدول الأوربية والعربية المجاورة .

وفي سيباق آخر تدور المعارك في ضواحي سرت ، بين قوات الجيش الوطني الليبي وقوات الوفاق الحكومية بدعم من القوات والقيادات  التركية ، كل هذه الاحداث بسبب آبار النفط الذي يسعى الى الوصل اليها كافة الاطراف في المنطقة .

وبالإضافة الى تخوف الولايات المتحدة الامريكية من حدوث الازمة الانسانية في مدينة سرت وفي كافة الضواحي الليبية هناك العديد من الجهود العربية التي يتم عرضها على كافة الاطراف في المناطق الموترة ومن ابرز هذه العروض مباحثات المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية من اجل الوصول الى وقف اطلاق النار وتحقيق السلام في الدولة الليبية ، والجدير بالذكر ان كافة هذه الجهود التي تبذلها الدول العربية تصب فقط في مصلحة ليبيا ولا يوجد أي مصالح شخصية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *